مشروع وطن الانسان” استنكر محاولات ضرب القضاء

عقد المجلس التنفيذي لـ”مشروع وطن الانسان” برئاسة النائب المستقيل نعمة افرام اجتماعه الأسبوعي، في حضور الأعضاء، وأصدر بيانا، حذر فيه من “تفاقم الأزمة الشاملة على الصعيد الوطني وإمكانية تطورها نحو الأسوأ بطريقة دراماتيكية، مع التدهور المالي والاجتماعي المقرون بنزال قانوني – مصرفي لا نعرف أين تكمن فيه مصلحة لبنان والمودعين”، داعيا المعنيين كافة إلى “الاتعاظ ومخافة الله ولو لمرة ضنا بما تبقى من مقومات صمود لدى المواطنين”.

واستنكر المجلس “المحاولات الآيلة إلى ضرب مؤسسة القضاء اللبناني عبر إدخاله في نزاعات واجهتها قانونية وخلفياتها محض سياسية. هذا المنحى الخطير قد يودي بما تبقى من هيبة وسلطان لدى القضاء من ناحية، وتظهر من ناحية ثانية ارتفاعا جنونيا لسعر صرف الدولار وأسعار المواد والسلع الغذائية وإلغاء العمل بالبطاقات الائتمانية وإلى إقفال محطات الوقود”، سائلا: “ماذا ينوي اللاعبون بالنار حقيقة، وماذا يخططون؟”.

وأكد تمسكه بـ”إجراء الانتخابات في مواعيدها”، معولا على “ضغط قوى التغيير لمنع تسبب عقم وفشل المعنيين في إدارة الأزمات المتلاحقة والتي تترافق مع اعتراض واضراب القطاعات التعليمية والقضائية والسلك الخارجي من تهديد العملية الانتخابية، وتحميل المسؤولين مسؤولياتهم تجاه مواطنيهم والمجتمع الدولي تجاه هذا الاستحقاق الدستوري”.

ونبه لـ”ضرورة نقل الصورة الواقعية والحقيقية عن الوضع الخطير الذي نمر به، في التواصل مع المجتمع الدولي وعواصم القرار والدول الصديقة. التشخيص يجب أن يكون دقيقا وإلا سيصعب على العالم مساعدتنا. في الحقيقة، نحن نعيش لحظات مؤلمة جدا ووضعا مفصليا قد يؤثر على حاضر لبنان ومستقبله بنيويا وعلى تنوعه وعلى هوية وطن الأرز”.

عن mcg

شاهد أيضاً

فساد القطاع الخاص بقلم د.حيّان سليم حيدر

في 15 أيار 2024 كتب الصحافي فؤاد بزي في جريدة “الأخبار” مقالًا بعنوان “فساد القطاع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *