صحافة اليوم  الصادرة في بيروت صباح الاحد 12 أيلول 2020..

“الديار”: غداً الاثنين سيكون حاسماً لجهة التأليف الحكومي…تأليف الحكومة يتأرجح على صفيح الخلافات الساخن حول الهوية والحقائب…تأكيد فرنسي : المبادرة مستمرة ونحن جادّون بها الى خواتيمها… أديب سنيوري الهوى ويطالب ما لم يطالب به الحريري والصلح — تفعيل حكومة تصريف الاعمال بعد الاربعاء وقرارات ؟—بري قبل العقوبات ليس كما بعدها… الجيش يحول دون الصدام بــين انصار «الـتيـار» ومجموعات الحراك على طريق القصر ——وقالت الصحيفة الايام المقبلة صعبة جدا والمناكفات ستكبر وتتمدد وهذا يفرض تخفيف التشنجات مع اسلوب جديد بالتشكيل. والثنائي الشيعي لن يخضع للضغوط، ونجاح المبادرة الفرنسية مدخلها التسهيل الشيعي، واساسا لم تات فرنسا الى لبنان الا بعد الاتصالات مع طهران والوعد بالمساعدة، ويبقى السؤال، من هي الجـهة التي تقـف وراء اديب وتدفعه الى خيار افشـاله، وهل اديب مسـتقلا؟و ما يجري لايبشر بولادة قريبة في المدى المنظور، ومن يريد بالتهويل وتصعيد العقوبات فلن يحصد الا الخيبة، والفرنسيون يشعرون بخطورة فشل الولادة حتى لو بالجراحة القيصرية، الا اذا اخذوا المبادرة بتدوير الزوايا التي لا يجيدها اديب. وعلمت «الديار» مساء امس ان اتصالات ومشاورات متسارعة جرت في الساعات الماضية لمحاولة حل عقد توزيع الحقائب والحيلولة دون استمرار الخلافات قبل انتهاء مهلة ماكرون

“النهار”: انسداد خطير وتدخّل ماكرون مع برّي لم يبدّده…. فالمعطيات المحلية المتلاحقة أمس بدت ميّالة إلى مناخ سلبي، إن لم يكن تشاؤمي أيضاً، وسط توقعات جديدة عن بقاء تشكيلة الرئيس المكلّف عالقة من دون اتضاح ما يمكن أن يحصل في اليومين المقبلين.وعدم حضور اديب أمس إلى قصر بعبدا كما كانت سادت التوقعات، بدا بمثابة صدمة للمراهنين على ولادة الحكومة في مطلع الأسبوع الطالع وبدا ثابتاً أنّ ثمّة مأزقاً جدياً للغاية يتحكّم باستحقاق الحسم الإيجابي السريع لتشكيل الحكومة. ومع أنّ معلومات لم تستبعد مساء أمس أن يزور أديب اليوم قصر بعبدا وعرض تشكيلته عليه، فإنّ المعطيات لم تحمل ما يضمن اختراقاً وشيكاً، وأنّ أديب ولو زار بعبدا اليوم يُستبعد أن يقدم تركيبته قبل الثلثاء المقبل ريثما تتضح الأمور….واكدت الصحيفة حصول اتصال بين الرئيس الفرنسي ورئيس مجلس النواب  ، وأنّ مضمون ما دار بينهما بقي ملكهما وكان برّي قد استقبل الحريري بعيداً من الإعلام—- لبنان الحقيقي مهما تأخّر جايي”: أي دور للمثقفين في وجه الفساد والانحطاط السياسي؟— جدل العودة الى المدارس في ظل كورونا و5 أطباء يتحدثون لـ”النهار” عن مخاوفهم وآرائهم— عكر جالت جنوباً: التزامنا بالقرارات الدولية لا يعني التخلّي عن مبدأ الحق الطبيعي بالدفاع عن النفس

“مستقبل ويب“:رئاسة الجمهورية عون لم يرفض توقيع مرسوم اعفاء ضاهر، لكنه طلب، عملا بمبدأ المساواة، اصدار جميع المراسيم المتعلقة بالموظفين المعنيين بقرار مجلس الوزراء تاريخ 10/8/2020 المتضمن “الموافقة على وضع جميع الموظفين من الفئة الأولى والذين تقرر او سيتقرر توقيفهم، بتصرف رئيس مجلس الوزراء، مع اعفائهم من مهام وظائفهم ….تظاهرتان في محيط القصرالجمهوري والجيش يتعرض للرشق  بالحجارة

“الانباء”:طرحت قضية عدم تثبيت متطوعي الدفع المدني لحد الأن بعد كل التضحيات عقب انفجاروحريق المرفأ…وسألت ألم يحن الوقت لتثبيتهم بدل صرف الأموال لقاء رواتب موظّفين لا يحضرون، ولا يمارسون عملهم، وفي المقابل إهمال من ضحّى، طيلة عقود من الزمن، من دون إنصافه بحقّه المكتسب بعرق جبينه—- بري يلتقي الحريري —– حسن: عدد وفيات كورونا مؤشر سلبي على أننا في ذروة “الموجة الثانية

“الشرق الاوسط“: جمود في مساعي تشكيل الحكومة وأطراف ترفض «المداورة» في الوزارات …رفض «حزب الله» لـ «التكنوقراط» يعقّد مهمة أديب…. حرب تظاهرات» بين أنصار الرئيس اللبناني وخصومه— تحركان متقابلان على طريق القصر الجمهوري والجيش اللبناني يستخدم العيارات النارية لتفريق متظاهرين تعرضوا لعناصره بالحجارة—-عون يخالف الحكومة برفض إعفاء مدير الجمارك و سجال بين رئاستي الجمهورية والحكومة بعد رفض عون إعفاء ضاهر— ضغوط فرنسا لتشكيل حكومة مصغرة تواجهها مطالب بصيغة موسعة– اتصالات فرنسية بمعظم القيادات اللبنانية لحثها على تسهيل تشكيل الحكومة

وتوقعت “الصحف”اليوم الأحد: جوا غائما جزئيا إلى غائم أحيانا مع إنخفاض اضافي وبسيط بدرجات الحرارة حيث تعود الى معدلاتها الموسمية مع ظهور الضباب الكثيف على المرتفعات.

عن mcg

شاهد أيضاً

ؤصيف صحافة اليوم الثلاثاء 23 نيسان 2024

  يتأثر لبنان والحوض الشرقي للمتوسّط بكتل هوائية حارة مع رياح خماسينية مغبرة مصدرها مصر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *