اليونيفيل تكثّف الدعم اللوجستي للقوات المسلحة اللبنانية

اليونيفيل تكثّف الدعم اللوجستي للقوات المسلحة اللبنانية

UNIFIL ramps up logistical support to LAF

     UNIFIL today handed over the first monthly delivery of fuel to its strategic partners, the Lebanese Armed Forces (LAF), at a ceremony in the UN mission’s headquarters in Naqoura, south Lebanon

Today’s donation of 35,000 litres of fuel is the first of six monthly deliveries

This follows a request by the Security Council in August to take “temporary and special measures” to support the LAF with items like food, fuel, and medicine, as well as other logistical support for six months

Accordingly, the mission has been extending support, including 500 kilograms of medical and sanitary items on 28 October

Later this week, the UN mission is also donating food items to the LAF, which will be enough to feed one meal a day to 27,000 individuals for a month

In his latest report on the implementation of Security Council resolution 1701, which forms the core of UNIFIL’s mandate, UN Secretary-General António Guterres expressed concerns that the continued socioeconomic deterioration and inability of Lebanese State institutions to deliver basic services undermines implementation of resolution 1701

 “The diminished capacity of the LAF to maintain its operations in the UNIFIL area of operations is of particular concern,” he said. “It is in this context that support to security institutions, especially the LAF as the only legitimate armed forces of Lebanon, is of paramount importance

Yesterday, UNIFIL Head of Mission and Force Commander Major General Stefano Del Col joined UN Peacekeeping chief Jean-Pierre Lacroix and UN Special Coordinator for Lebanon Joanna Wronecka in briefing the Security Council on UNIFIL’s activities to preserve stability along the Blue Line, prevent violations of resolution 1701 and support the LAF in exercising its authority in south Lebanon

اليونيفيل تكثّف الدعم اللوجستي للقوات المسلحة اللبنانية

سلّمت اليونيفيل اليوم أول شحنة شهرية من الوقود لشريكها الاستراتيجي، القوات المسلحة اللبنانية، وذلك في حفل أقيم في المقرّ العام لبعثة الأمم المتحدة في الناقورة بجنوب لبنان.

ويعتبر التبرّع اليوم بـ 35,000 ليتر من الوقود هو الأول من ست شحنات شهرية.

ويأتي ذلك بعد طلب من مجلس الأمن الدولي في آب الماضي لاتخاذ “إجراءات مؤقتة وخاصة” لدعم القوات المسلحة اللبنانية بمواد مثل الغذاء والوقود والأدوية، بالإضافة إلى دعم لوجيستي آخر لمدة ستة أشهر.

وعليه، فقد بدأت البعثة في تقديم الدعم، بما في ذلك تقديم 500 كيلوغرام من المواد الطبيّة والصحيّة في 28 تشرين الأول.

وفي وقت لاحق من هذا الأسبوع، ستتبرع بعثة الأمم المتحدة أيضاً بمواد غذائية للقوات المسلحة اللبنانية، والتي ستشمل تقديم وجبة طعام واحدة يومياً لـ 27,000 فرد لمدة شهر.

في تقريره الأخير حول تنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي 1701، الذي يشكل جوهر ولاية اليونيفيل، أعرب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس عن مخاوفه من استمرار التدهور الاجتماعي والاقتصادي وعدم قدرة مؤسسات الدولة اللبنانية على تقديم الخدمات الأساسية، مما يقوّض تنفيذ القرار 1701.

وقال: “إن تقلّص قدرة القوات المسلحة اللبنانية على مواصلة عملياتها في منطقة عمليات اليونيفيل هو مصدر قلق. وفي هذا السياق، يكتسي دعم المؤسسات الأمنية، ولا سيما القوات المسلحة اللبنانية باعتبارها القوة المسلحة الشرعيّة الوحيدة في لبنان، أهمية قصوى”.

تجدر الإشارة الى أن رئيس بعثة اليونيفيل وقائدها العام اللواء ستيفانو ديل كول، الى جانب رئيس عمليات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة جان بيير لاكروا والمنسّقة الخاصة للأمم المتحدة في لبنان يوانا فرونتسكا، قدموا بالأمس إحاطة لمجلس الأمن حول أنشطة اليونيفيل للحفاظ على الاستقرار على طول الخط الأزرق، ومنع انتهاكات القرار 1701 ودعم القوات المسلحة اللبنانية في ممارسة سلطتها في جنوب لبنان.

عن mcg

شاهد أيضاً

المنتدى العقاري الثاني في لبنان قريبا

المنتدى العقاري الثاني في لبنان قريبا موسى :نهدف إلى تمهيد الطريق لإحياء مستدام لأسواق العقارات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *