الوزير هيبي: الدعم البريطاني للجيش اللبناني مستمر

الوزير هيبي: الدعم البريطاني للجيش اللبناني مستمر

UK Minister for the Armed Forces: UK support for the Lebanese Army continues 

اصغط على الصورة لتكبيرها

اختتم وزير القوات المسلحة البريطانية وعضو البرلمان جايمس هيبي، زيارته  لبنانالبارحة والتي استمرت ليوم واحد. كانت هذه أول زيارة للوزير هيبي إلى لبنان حيث رأى بنفسه كيف تدعم المشاريع البريطانية القوات المسلحة اللبنانية في مهمتها للحفاظ على الاستقرار في جميع أنحاء لبنان.

التقى الوزير هيبي كلا من وزير الدفاع موريس سليم وقائد الجيش العماد جوزاف عون يرافقه السفير البريطاني في لبنان الدكتور ايان كولارد والملحق العسكري في السفارة البريطانية المقدم لي سوندرز. خلال اجتماعاته ناقش الوزير هيبي التعاون العسكري بين المملكة المتحدة ولبنان.

في زيارة فوج الحدود البريةالثالث في البقاع على الحدود مع سوريا، سمع الوزير هيبي من كبار الضباط اللبنانيين كيف ساهم عمل المملكة المتحدة في تعزيز قدراتالافواج الحدوديةإلى تحسين الجهود لمكافحة التهريب عبر الحدود والانشطة الإرهابية، مما ساهم في جعل المنطقة أكثر أمناً للمجتمعات المحلية. مكّن الدعم البريطاني من نشر أربعة أفواج حدودية، وبناء أكثر من 78 برجًا حدوديًا، وتوفير 350 لاند روفر، و100 مركبة دورية مصفحة، وتدريب أكثر من 20 ألف فرد من القوات المسلحة اللبنانية.

وقال الوزير هيبي في ختام زيارته:

“ان المملكة المتحدة ولبنان صديقان وشريكان. كنت فخوراً برؤية الأثر الإيجابي للتعاون العسكري بين بلدينا الذي امتد لأكثر من عقد من الزمن.

في أوقات الحاجة، تقف المملكة المتحدة جنبًا إلى جنب مع لبنان ومع شركائنا في جميع أنحاء العالم لمواجهة التحديات المشتركة. ومن المهم أكثر من أي وقت مضى، و في هذه الظروف الدولية، أن نواصل العمل معًا لمكافحة التهديدات التي يتعرض لها السلم والأمن العالميان. لقد استمتعت كثيرا بزيارتي الأولى إلى هذا البلد الجميل وآمل أن أعود “.

قال السفير البريطاني في لبنان الدكتور إيان كولارد:

“يسعدني أن أستضيف وزير القوات المسلحة، جايمس هيبي، في زيارته الأولى إلى لبنان. إن الجيش اللبناني اساسي لضمان استقرار لبنان وحماية الشعب اللبناني في هذه الأوقات الصعبة. منذ عام 2010، خصصت المملكة المتحدة أكثر من 87 مليون جنيه إسترليني لتحسين قدرات الجيش اللبناني، الأمر الذي يؤكد التزام حكومة المملكة المتحدة بتحقيق الأمن والاستقرار في لبنان.”

UK Minister for the Armed Forces: UK support for the Lebanese Army continues

The UK Minister for the Armed Forces, James Heappey MP, conducted a one-day visit to Lebanon yesterday. This was Minister Heappey’s first visit to Lebanon where he saw first-hand how UK projects support the Lebanese Armed Forces in their mission to maintain stability across Lebanon.

The British Ambassador to Lebanon, Dr. Ian Collard, and the British Embassy’s Defence Attaché, Lt. Col Lee Saunders, accompanied Minister Heappey.

The Minister met the caretaker Minister of Defence, Maurice Sleem, and the Lebanese Army Commander, General Joseph Aoun. They discussed military cooperation between the UK and Lebanon.

At the Third Land Border Regiment (LBR) on the border with Syria, Minister Heappey heard from senior Lebanese officers how the UK’s work to enhance the capabilities of the LBRs has improved efforts to counter cross-border smuggling and terrorist activity. This has made the area safer for local communities. UK support has enabled deployment of four Land Border Regiments (LBRs), the construction of over 78 border towers, provision of 350 Land Rovers, 100 armoured patrol vehicles, and training of over 20,000 Lebanese Armed Forces (LAF) personnel.

At the end of his visit, Minister Heappey said:

“The UK and Lebanon are close friends and partners. I was proud to see first-hand the positive impact of the military cooperation between our two countries that has spanned more than a decade.

I times of need, the UK stands shoulder-to-shoulder with Lebanon and our partners around the world to tackle shared challenges. In the current context, it is more important than ever that we continue to work together to combat threats to global peace and security.

I have greatly enjoyed my first visit to this beautiful country and hope to return.”

The British Ambassador to Lebanon, Dr. Ian Collard, said:

“I am delighted to host the Minister for the Armed Forces, James Heappey, on his first visit to Lebanon. The Lebanese Armed Forces is crucial to ensuring Lebanon’s stability and safeguarding the Lebanese people during these challenging times. Since 2010, the UK has committed over £87 million to optimise the LAF’s capabilities which underlines the UK’s government commitment to a safe and stable Lebanon.”

عن mcg

شاهد أيضاً

بماذا اتهم المغرب فرنسا

اتهم رئيس اللجنة البرلمانية المشتركة بين المغرب والاتحاد الأوروبي لحسن حداد الثلثاء “جزءا من الدولة العميقة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Start shopping with GadgyCart Via instagram